أفضل 8 وظائف منخفضة التوتر وعالية الأجر بعد التقاعد للأشخاص


التقاعد يعني الانتقال إلى فترة من الاسترخاء والترفيه وجني ثمار جهود الفرد. ومع ذلك، فإن هذا التحول من حياة العمل المزدحمة إلى روتين أكثر استرخاء يمكن أن يشكل تحديات للعديد من المتقاعدين. قد يتوق البعض إلى الشعور بالهدف، أو التفاعل الاجتماعي، أو حتى دخل إضافي. في مثل هذه الحالات، يمكن أن يوفر استكشاف فرص العمل منخفضة التوتر حلاً مثاليًا. تمكن هذه الأنواع من الوظائف المتقاعدين من البقاء منخرطين ونشطين دون أعباء وضغوط حياتهم المهنية السابقة. تستكشف هذه المقالة مجموعة من خيارات العمل المُرضية التي يمكن أن تجلب السعادة والرضا خلال مرحلة التقاعد.

كيفية كسب المال بعد التقاعد

التقاعد لا يعني نهاية كسب الدخل. يجد العديد من المتقاعدين الرضا والاستقرار المالي من خلال استكشاف طرق مختلفة لكسب المال بعد التقاعد. إلى جانب خيارات الوظائف منخفضة الضغط المذكورة سابقًا، إليك بعض الطرق الإضافية التي يجب وضعها في الاعتبار:

  • تأجير الممتلكات: إذا كان المتقاعدون يمتلكون غرفة أو عقارًا إضافيًا، فيمكنهم التفكير في تأجيره من خلال منصات مثل Airbnb، مما يسمح لهم بكسب دخل إضافي أثناء مقابلة أشخاص جدد.
  • التدريس أو التدريس عبر الإنترنت: يمكن للمتقاعدين ذوي الخبرة في موضوع معين تقديم دروس خصوصية أو خدمات تعليمية عبر الإنترنت. توفر منصات مثل Udemy أو Teachable أو VIPKid فرصًا لمشاركة المعرفة وكسب الدخل.
  • تأجير الممتلكات: يمكن للمتقاعدين استئجار ممتلكات نادرا ما تستخدم مثل المعدات أو الأدوات أو المواد الترفيهية من خلال منصات مثل RentNotBuy أو Fat Llama، مما يمكنهم من تحقيق الدخل من أصولهم.
  • البدء بمشروع تجاري صغير: يمكن للمتقاعدين الاستفادة من مهاراتهم أو هواياتهم أو شغفهم لبدء مشروع تجاري صغير، سواء كان ذلك في بيع المصنوعات اليدوية، أو تقديم خدمات استشارية، أو تقديم خدمات متخصصة للمجتمع المحلي.

من الضروري استكشاف واختيار الفرص المدرة للدخل التي تتوافق مع اهتمامات المتقاعدين ونقاط قوتهم ومستوى مشاركتهم المرغوب فيه.

أفضل 8 وظائف منخفضة التوتر لأسلوب حياة مُرضٍ ومريح

1. وظائف البيع بالتجزئة أو خدمة العملاء بدوام جزئي

بالنسبة للمتقاعدين الذين يبحثون عن وظيفة منخفضة التوتر تتضمن تفاعلًا بشريًا وجدولًا مرنًا، يمكن أن تكون وظائف البيع بالتجزئة أو خدمة العملاء بدوام جزئي خيارًا مثاليًا. غالبًا ما توفر هذه الوظائف بيئات عمل ممتعة، والحد الأدنى من الإجهاد البدني، وفرصة التعامل مع العملاء. يمكن لمواقف مثل شركاء المبيعات أو الترحيب أو ممثلي خدمة العملاء أن توفر للمتقاعدين فرصة لمشاركة حكمتهم وخبراتهم أثناء الاستمتاع بجو اجتماعي. بالإضافة إلى ذلك، تتطلب هذه الوظائف عادة الحد الأدنى من التدريب وتقدم نوبات مختلفة، مما يمكّن المتقاعدين من إنشاء جدول زمني يناسب احتياجاتهم واهتماماتهم.

2. مرشد سياحي أو متحف محاضر

إذا كان لديك شغف بالتاريخ أو الثقافة أو مناطق الجذب المحلية، فإن العمل كمرشد سياحي أو محاضر في المتحف يمكن أن يكون عملاً مجزيًا ومنخفض التوتر بعد التقاعد. تتيح الجولات المصحوبة بمرشدين أو توفير المعلومات التعليمية في المتاحف للمتقاعدين مشاركة معارفهم وحماسهم مع الزوار. غالبًا ما تتضمن هذه الوظيفة نشاطًا بدنيًا معتدلًا، مثل المشي أو الوقوف، ولكن يمكن تصميمها لتناسب القدرات الفردية. يمكن للمتقاعدين التفاعل مع السياح والإجابة على الأسئلة وإنشاء تجارب لا تُنسى أثناء كونهم محاطين بالتحف الرائعة أو المواقع ذات المناظر الخلابة. توفر العديد من وظائف المرشدين السياحيين أيضًا جداول زمنية مرنة، مما يجعل من الملائم للمتقاعدين تحقيق التوازن بين العمل والالتزامات الشخصية.

3. الكتابة أو التحرير لحسابهم الخاص

الكتابة المستقلة

يقدم التقاعد للمتقاعدين إمكانيات عديدة لاستكشاف شغفهم الإبداعي، وأحد الخيارات المثالية لأولئك الذين لديهم موهبة في اللغة هو المشاركة في الكتابة أو التحرير المستقل. من خلال صياغة المقالات أو منشورات المدونات أو تحسين المخطوطات، يمكن للمتقاعدين العمل بسهولة من أي مكان، والاستمتاع بالحرية والاستقلالية التي تأتي مع العمل عن بعد. تسمح هذه المهنة للمتقاعدين بتطبيق معارفهم وخبراتهم في مجال معين مع تحديد وتيرتهم الخاصة. لديهم المرونة لاختيار المشاريع التي تتماشى مع اهتماماتهم، وتعزيز عملية مستمرة من التعلم والنمو الشخصي. بالإضافة إلى ذلك، يوفر العمل الحر فائدة إضافية تتمثل في توليد دخل إضافي مع الحفاظ على بيئة عمل مريحة.

4. مجالسة الحيوانات الأليفة أو تمشية الكلاب

بالنسبة لمحبي الحيوانات، يمكن أن تكون رعاية الحيوانات الأليفة أو المشي مع الكلاب وظيفة ممتعة ومنخفضة التوتر بعد التقاعد. إن رعاية الحيوانات الأليفة تسمح للمتقاعدين بقضاء بعض الوقت مع الحيوانات، وهو ما يمكن أن يكون علاجيًا ومرضيًا. يتضمن أنشطة مثل التغذية والمشي واللعب وتوفير الرفقة للأصدقاء ذوي الفراء. غالبًا ما توفر خدمات رعاية الحيوانات الأليفة وتمشية الكلاب جداول زمنية مرنة، مما يجعلها ملائمة للمتقاعدين لإدارة وقتهم بفعالية. توفر هذه الوظيفة أيضًا فرصة للقاء والتواصل مع زملائهم المتحمسين للحيوانات الأليفة في المجتمع.

5. الاستشارة أو التوجيه

التقاعد غالبا ما يجلب ثروة من المعرفة والخبرة المكتسبة طوال الحياة المهنية. يمكن أن تكون مشاركة هذه المعرفة من خلال الاستشارات أو التوجيه خيارًا وظيفيًا مُرضيًا ومنخفض الضغط للمتقاعدين. تتيح الاستشارات للأفراد الاستفادة من خبراتهم وتقديم التوجيه للشركات أو المنظمات في مجالات تخصصهم. ومن ناحية أخرى، يتضمن التوجيه تقديم الدعم والمشورة للأفراد الذين يسعون إلى التطوير الوظيفي أو النمو الشخصي. توفر هذه الأدوار جداول زمنية مرنة، ويمكن للمتقاعدين اختيار عدد العملاء أو المتدربين الذين يرغبون في التعامل معهم، مما يضمن عبء عمل يمكن التحكم فيه.

6. المساعدة الافتراضية أو الدعم الإداري

مع التقدم التكنولوجي، أصبح من الممكن الآن تنفيذ العديد من المهام الإدارية عن بعد. يمكن للمتقاعدين الذين يتمتعون بمهارات تنظيمية وإدارية قوية التفكير في المساعدة الافتراضية أو تقديم خدمات الدعم الإداري من منازلهم المريحة. تتضمن هذه الوظيفة مهام مثل إدارة البريد الإلكتروني أو جدولة المواعيد أو إدخال البيانات أو إجراء بحث عبر الإنترنت. يمكن للمتقاعدين العمل لساعات مرنة، واختيار المشاريع التي تهمهم، واستخدام خبرتهم المهنية السابقة لتقديم دعم قيم للأفراد أو الشركات. تتيح هذه الوظيفة منخفضة الضغط للمتقاعدين العمل بشكل مستقل مع الحفاظ على التوازن بين العمل والحياة.

7. مدرب اللياقة البدنية أو مدرس اليوغا

مدرب لياقة بدنية أو مدرس يوجا

يمكن للمتقاعدين المتحمسين للياقة البدنية والعافية أن يجدوا الرضا كمدربين للياقة البدنية أو معلمي اليوغا. تقدم الصالات الرياضية والمراكز المجتمعية واستوديوهات اليوغا برامج مصممة خصيصًا لكبار السن، مما يوفر منصة مثالية للمتقاعدين لتبادل الخبرات وتعزيز نمط حياة صحي. يبقيهم هذا المسار نشيطين بدنيًا بينما يساعد الآخرين على تحسين صحتهم بشكل عام. يمكن للمتقاعدين الحصول على تعليم اللياقة البدنية أو شهادات تعليم اليوغا من خلال برامج التدريب المتخصصة واختيار تنسيقات وجداول الفصول الدراسية المفضلة. إن التواصل مع الأفراد ذوي التفكير المماثل ومشاهدة التحولات الإيجابية لدى الطلاب يجلب رضاًا كبيرًا. إن التحول إلى مدربين للياقة البدنية أو معلمي اليوغا يسمح للمتقاعدين بالبقاء نشطين، والمساهمة في رفاهية الآخرين، وإيجاد الفرح في التقاعد.

8. التدوين

التدوين

أصبح التدوين وسيلة شائعة للأفراد لمشاركة معارفهم واهتماماتهم وخبراتهم مع جمهور واسع. بعد التقاعد، يمكن أن يكون إنشاء مدونة خيارًا وظيفيًا مُرضيًا ومنخفض الضغط. يمكن للمتقاعدين إنشاء مدونة تركز على مجال معين، مثل السفر أو الطبخ أو الحرف اليدوية أو التمويل الشخصي. من خلال نشر محتوى جذاب وغني بالمعلومات بانتظام، يمكن للمتقاعدين جذب القراء وبناء متابعين مخلصين. يمكن للمدونات أن تدر الدخل من خلال طرق مختلفة، مثل عرض الإعلانات، أو المحتوى المدعوم، أو التسويق بالعمولة، أو حتى بيع المنتجات الرقمية أو الكتب الإلكترونية. يوفر التدوين للمتقاعدين المرونة للعمل من المنزل، والتعبير عن إبداعهم، والتواصل مع الأفراد ذوي التفكير المماثل في المجال الذي اختاروه.

الحد الأدنى:

التقاعد ليس نهاية حياة هادفة ومرضية؛ في الواقع، فهو يمثل فرصة مثيرة لمتابعة العمل منخفض التوتر الذي يبقي المتقاعدين منخرطين ونشطين وراضين. فبدلاً من أن يتحملوا ضغوط ومتطلبات حياتهم المهنية السابقة، يمكن للمتقاعدين استكشاف مجموعة واسعة من الخيارات التي توفر مزايا العمل دون الضغط المصاحب. سواء أكان ذلك وظائف البيع بالتجزئة بدوام جزئي، أو العمل المستقل، أو الأدوار الاستشارية، فهناك طرق متنوعة متاحة لتناسب الاهتمامات ومجموعات المهارات المختلفة. من خلال احتضان فرص العمل منخفضة التوتر، يمكن للمتقاعدين الشروع في مهنة ثانية تجلب لهم السعادة والغرض وأسلوب حياة تقاعدي جيد.

نصائح التخطيط بعد التقاعد

  • ابدأ بالادخار مبكرًا: الوقت هو حليف قوي عندما يتعلق الأمر بمدخرات التقاعد. كلما بدأ الأفراد في الادخار في وقت مبكر، كلما زاد الوقت اللازم لنمو استثماراتهم. فحتى المساهمات الصغيرة التي يتم تقديمها باستمرار على مدى فترة طويلة يمكن أن تتراكم بشكل كبير.
  • تحديد أهداف مالية دقيقة: حدد بوضوح أهداف التقاعد الخاصة بك، بما في ذلك نمط الحياة والسفر والرعاية الصحية وعوامل مهمة أخرى. إن الرؤية المحددة جيدًا ستوجه قراراتك فيما يتعلق بالمدخرات والاستثمارات.
  • تعظيم حسابات التقاعد: استفد استفادة كاملة من أدوات ادخار التقاعد، مثل خطط 401 (ك) أو حسابات التقاعد الفردية (IRAs) أو الخطط التي يرعاها صاحب العمل. ساهم بأكبر قدر ممكن واهدف إلى تعظيم مساهمات أصحاب العمل المطابقة.
  • تقييم تأمين الرعاية الطويلة الأجل: قم بتقييم مدى ضرورة تغطية الرعاية طويلة الأجل لحماية مدخراتك التقاعدية من نفقات الرعاية الصحية المحتملة.
  • إعطاء الأولوية لسداد الديون: التركيز على سداد الديون ذات الفائدة المرتفعة قبل التقاعد. إن تخفيض الالتزامات المالية يخلق مجالاً لمدخرات التقاعد ويضمن مستقبلاً مالياً أكثر استقراراً.
  • التخطيط لنفقات الرعاية الصحية: افهم تكاليف الرعاية الصحية وفكر في التأمين الصحي التكميلي أو خيارات الرعاية الطبية لتغطية النفقات الطبية أثناء التقاعد.
  • إنشاء ميزانية للتقاعد: قم بتقدير نفقات ما بعد التقاعد وإنشاء ميزانية تتوافق مع مصادر دخلك. يمكن أن يساعد تتبع النفقات في ضمان استمرار المدخرات طوال فترة التقاعد.
  • اطلب المشورة المهنية: استشر مستشارًا ماليًا أو مخططًا للتقاعد لإنشاء خطة تقاعد شاملة مصممة خصيصًا لتلبية احتياجاتك الخاصة. يمكن أن يوفر التوجيه المهني رؤى قيمة ويساعد في اتخاذ القرارات المالية المعقدة.

باتباع نصائح التخطيط للتقاعد هذه، يمكن للأفراد اتخاذ خطوات استباقية نحو تقاعد آمن ومريح، مما يضمن الاستقرار المالي وراحة البال في سنواتهم الذهبية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى